رواية عيون الصقر الفصل الخامس 5 بقلم اسراء هاشم

أخر الاخبار

رواية عيون الصقر الفصل الخامس 5 بقلم اسراء هاشم

 رواية عيون الصقر البارت الخامس 5

رواية عيون الصقر الفصل الخامس 5 بقلم اسراء هاشم

رواية عيون الصقر الفصل الخامس 5

والصدمه الاكبر كملت بدخول فريده وهيا بتقول ازيكم يا جماعه 
والكل بيتلفت بصدمه وذهول وصقر وشه بيتحول لغض"ب لا يوصف و   فريده بابتسامه مفاجاه مش كدا 
البارت الخامس 
نوح اللي وشه بيتحول لي غض"ب جحي"مي وهو بيقوم يقف وبيقول ازاي ده حصل وامتا وازاي 

صقر بيقوم يقف وهو بيقول نوح انا هفهمك كل حاجه 

نوح بغض"ب وصوت عالي لاول مرة الكل يشوفه كدا وبيقول تفهمني اي بقا انت يا صقر انت يطلع منك كدا انت يا ابن عمي وكنت صحبي واخويا 

صقر بضيق نوح افهم انت فاهم غلط 

نوح بصررررر*اااااخ تفهمني اي تفهمني انك اتجوزت عين بعد منا ما سافرت رغم انك عارف كل حاجه واني طلبت ايدها منك انت اول واحد وعرفتك اني عاوز اتجوزها ازاي انا كنت مغشو"ش فيك كدا ومكنتش شايف حقيقتك 

صقر والجميع كان بيسمع كلام نوح بصدمه وصقر اكتر واحد ولكن هو يراعي غض"به 

سيف كان فرحان وبيبتسم بم"كر وشما"ته لي صقر 

فيروز اللي دمو"عها نازلة وهيا بتبص لي عين بلوم 

عين واقفه مصدومه وعيونها بتلمع بالدمو"ع علي فيروز 

صقر وهو بيحاول يتمالك اعصابه وبيقول نوح بلاش الكلام ده انت اخويا مش بس ولد عمي انا اتجوزت عين عشان ولكن هنا بيقاطع كلام صقر لك"مه نوح في وجه صقر اللي بيرجع لورا وهو ماسك وشه بغ"ضب 

هارون بغ"ضب والله عال انت وهو انا وجودي مبقاش لازمه وصلت انكم تتعار"كو وتر"فعو ايديكم علي بعض جدامي وبيوجه هارون كلامه لنوح وهو بيقول نوح لازم تسمع صقر الاول وانا اللي طلبت منه انو يتجوز عين 

نوح بيبصلهم بغض"ب وبيقول بحد"ه مش عاوز اسمع حد اعتبروني مش منكم ولسه بيلف وبيخرج وصقر واقف وراة وهو بيقول بغض"ب نوووووووح استنا ولكن هنا الكل بيبرق بصدمه وذهول 

والصدمه الاكبر كملت بدخول فريده وهيا بتقول ازيكم يا جماعه 

والكل بيتلفت بصدمه وذهول وصقر وشه بيتحول لغض"ب لا يوصف 

فريده بابتسامه مفاجاه مش كدا 

سيف بيبص لفريده وبيبتسم بخ"بث وهو بيغمزلها ولكن هنا بتشوفه عين وهو بيغمز بعيونه لفريدة 

وبترجع تبص لفريدة اللي بتلاقيها واقفه بكل بج"حه 

نوح بيبص لفريدة بصدمه وبيوجه نظرة لي صقر اللي بيعرف انو وصل لقمه غضب"ه وان هتقوم كا"رثه دلوقتي 

الكل بيقف مذهول ومحدش كان متوقع رجوع فريدة نهائي فوجودها سي"شعل الدنيا 

صقررررر بغض"ب فرررريدددده وكان حاسس انو في كابو"س وبيقول بغض"ب اي اللي جابك 

فريده وهيا بتدخل لداخل وبتقف قصادهم كلهم وهيا بتقول بتمثيل وحشتني اوي يا صقر انا كنت بمو"ت من غيرك

صقر بغض"ب وهو بيمسكها من دراعها وبيقول بعصبيه ليكي عين ترجعي بعد اللي عملتيه 

فريده وهيا بتمثل الدمو" ع وبتقول بتمثيل الحز"ن والبكا"ء صقر اسمعني انت فاهم غلط يا صقر 

صقر وهو بيز"قها علي الارض وبينزل لمستواها وهو بيقول انتي جيتي لمو"تك برجلك يا فريده انا تخو"نيني وتهر"بي وتاخدي فلوسي انا كنت مستني رجوعك عشان اوريكي ازاي تخو"ني صقر الجبالي يا فا"جرة 

فريده وهي بتب"كي بدمو"ع التما"سيح وبتقول صقر اسمعني انا بحبك ومستحيل اخو"نك انا فريده حبيبتك مراتك انا مظلو"مه يا صقر انا عملت كل ده عشان احميك والا كانو هيق"تلوك

صقر بيبصلها بتوهان وهو بيقول انتي بتقولي اي هما مين دول انتي كدابة يا فريده مستحيل اصدقك 

فريده بدمو"ع وبترفع اكمام بلوزتها وهيا بتوري اثار الضر"ب علي ايدها وبتقول ببكا"ء جس"مي كلو كدا وبتحاوط وجه صقر بين ايديها وهيا بتحاول تاثر عليه وبتقول بدمو"ع صقر بصلي بص فعيوني انا فريده حب حياتك تصدق ان انا اخو"نك انا عملت كدا لمجرد اني احميك يا حبيبي كنت مستعده اموت علشان انت ميحصلكش اي حاجه يا صقر وكنت فا"قده الامل اني ارجع اشوفك تاني ورغم كل حاجه حصلتلي كنت دايما بفتكرك وكنت حاسه بيك يا حبيبي وكنت بتعذ"ب من بعدي عنك وحشتني اوي يا صقر وبدون سابق انذار وبتترمي فريده داخل احضا"ن صقر وهيا بتحاو"طه وبتمثل البكا"ء وبتقول انا بحبك اوي يا صقر واول ما عرفت ارجع رجعتلك يا نور عيني ومستحيل اسيبك ابدا اوعا تسبني يا صقر انا همو"ت من غيرك 

صقر كان حاسس انو تايهه وقلبه بيدق بع"نف ففريده هيا حبيبته ومراته واللي اتحدي اهله كلهم عشان يتجوزها كل حاجه اتقلبت دلوقتي واتشقلبت 

سيف بيبتسم وبيقول فسرة يا بنت اللعيبة دنا نفسي صدقتك 

عين كانت بتبصلهم بقلب مجر"وح ودمو"عها بتنزل

وبتسيبهم وهيا بتهر"ب من قدامهم وبتطلع اوضتها

زهرة وهارون كانو مش مصدقين ولا كلمه من اللي قالتها فريده وواقفين يبصو لفريدة بضيق وغضب وعارفين ان فريده رجوعها وراة كار"ثه جديده وحسو بالشفقه علي حال عين وبذات لما شافوها بتهر"ب من قدامهم وهيا بداري دمو"عها 

فريده بتمثل انها فقد"ت الوعي وبت"قع فحضن صقر 

صقر بيبصلها بذهول وقلق وهو بيقول فريده فريده ردي عليا وبيحم" لها صقر بين ايديه وهو بيطلع بيها اوضته قصاد الجميع ولكن بيوقفه صوت هاااارون الغا"ضب وهو بيقول صقررررررررر تطلعها وتنزل تجيلي المكتب 

صقر بيغمض عيونه لثواني وبيكمل طريقه 

هارون بيمشي بغضب وزهرة بتدخل وراة 

فيروز بتبص لنوح بدمو"ع وهيا بتطلع اوضتها وبيفضل سيف ونوح واقفين مكانهم 

سيف بيقرب علي نوح وبيقف قصاده وهو بيقول دلوقتي صدقتني 

نوح بضيق وهو بيقول سيف مش وقته كلامك 

سيف بسرعه لا وقته يا نوح مش ده صقر اللي كنت دايما بتدافع عنه شوف عمل فيك اي اتجوز عين رغم انو عارف انك ريدها وعاوزها لكن هو لما عرف ده راح عمل اي اتجوزها غص"ب عنها لو هو هيعتبرك اخوه زي ما بيقول وصحبه مكنش اتجوزها ومكنش اج"بر عين غص"ب عنها انها تتجوزه انا عارف انك هتحب عين يا نوح وعلفكرة عين كمان هتحبك 

نوح بيبصله بدهشه وبفرحه وهو بيقول بجد يا سيف 

سيف بم"كر ايوة يا نوح انا مش اهبل انا بشوف نظراتها ليه عنيها فضحها ولو مكنتش بتحبك كانت وافقت علي صقر برضاها مش خدها اتجوزها غص"ب عنها وصقر عشان مش بيحبك وهيغير منك عشان كدا اتجوز عين عشان انت متخدهاش 

وبيفضل سيف يب"خ س"مه في عقل نوح 

نوح بيقتنع بكلامه وهو بيقول طب المفروض اعمل اي هيا بقت مراته 

سيف بم"كر وخب"ث هقولك ______________

صقر بيطلع اوضته وهو بينيم فريده علي السرير وبيبداء يبصلها لدقائق وهو دماغه حاسس انها وقفت وبيبداء يشو"ف علامات الضر"ب فجسمها وبيلاقي علامات ضر"ب وتعذ"يب فجسمها وبيحس بحزن وشفقه عليها 

فريده كانت مغمضه عيونها وحاسه بكل حاجه بيعملها صقر وكانت متاكده انو هيشوف العلامات 

صقر بيبصلها باشتيا"ق وقلب بينبض وبيقرب عليها وهو بيق"بلها من جبينها وبيسبها وبيخرج صقر 

فريده اول ما بتحس انو خرح بتفتح عيونها وهيا بتبتسم بانتصار لخطتها وكل شئ ماشي مثل ما رسمت هيا فهي تعرف كيف تاثر علي صقر 

عين اللي كانت فاوضتها ونايمه عالسرير وهيا بت"بكي بحر"قه وقلب مكسو"ر وكان صوت بكاء"ها يقط"ع القلب 

صقر بيخرج من الاوضه وهو حاسس بهم فوق كتافه وفدوامه عامل زي الغر"يق بيروح لي اوضه عين وبيفتح الباب بيلاقيها نايمه علي الفراش وبت"بكي 

عين اول ما بتحس بوجوده بترفع وشها ليه بتلاقيه واقف قصادها 

صقر بيحس بوجع فقلبه علي هيئتها كان وشها احمر بشده والدمو"ع تغر"ق وجهها وعيونها الزرقاء اتحولت للون الازرق الغامق بيقول صقر بهدؤء عين 

عين بتقوم تقف قصاده وهيا بتمسح دمو"عها بكف ايدها الصغير وبتقول بقلب مجر"وح طلق"ني 

صقر بيبصلها بصدمه وبيحس كلمتها اختر"قت قلبه وقلبه بيدق بسرعه جدا ولكن صدمته بتتحول لغض"ب وبيقول بحد"ه عاوزة تطل"قي عشان تتجوزي نوح صح انا كنت عارف انك هتحبيه 

عين بتبصله بصدمه وبتقول بصر"اخ وانهيا"ر كفايه بقا حر"ام عليك انت اي عاوز مني اي مراتك واهي رجعتلك عاوز اي يا اخي بتفرح بدمو"عي وو"جعي وذ"لي لييييييييه ليييييييييييه كل ده عشان اي اي الذن"ب اللي عملته عشان يحصلي كل ده 

صقر كان مصد"وم من انهيار*ها وكلامها ولثواني حس انو نفسه ياخدها داخل احضا"نه ويطمنها ويرمي كل شئ وراة ضهر"ة وكان خلاص هيض"عف ويسحبها لح"ضنه ولاكن علي اخر لحظه بيسبها وبيخرج بسرعه من الاوضه وهو بي"رزع الباب بكل غض"ب 

عين بتقعد عالارض بانهيا"ر وهي بتب"كي بكل قه"ر وصوت شهقتها كان سامعه صقر اللي واقف لسه برا 

بيضر"ب ايده بغض"ب في الحيطه فهو لا يعرف كيف يتصرف الان 

نوح كان واقف مستني نزول صقر وبعد ثواني بيلاقي صقر نازل ووشه لايبشر بالخير 

صقر بيشوفه وبيتجاهله وكان هيروح لي ابوة زي ما قاله ولكن بيوقفه نوح وهو بيقول صقر استنا 

صقر بيقف مكانه بدون ما ينطق ولا كلمه 

نوح بيوقف قصاده بكل برود وبيقول هتعمل اي 
صقر وهو بيعقد حاجبه وبيقول قصدك اي 
نوح ببرود قصدي ان مراتك رجعتلك تاني 
صقر بحد"ه نوح ناجل كلامنا بعدين انا علي اخري 
      شاهد 👈 الفصل السادس 

جميع حلقات الرواية هنا 👈 عيون الصقر كامله هنا


جاري كتابه الفصل الجديد للروايه حصريه مدونه دار الروايه المصريه اترك تعليق ليصلك كل جديد وحصري 

            ( مدونه دار الروايه المصريه )
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -